خارقون للعادات

للأسف لا ندرك مدى أهمية العادات فى تشكيل حياتنا والحد من نجاحنا او دفعنا للتقدم , لانها  ببساطة تتم بدون وعى منا ,بدون إرادة وتتم بتلقائية وعفوية شديدة 

 

  نمارس عاداتنا بدون وعى 

ما هية العادات ؟

كيف تتكون العادات ؟

ما هى مراحل تكون العادات ؟

مم تتكون العادات ؟

ما هى اهمية العادات ؟

نمارس عاداتنا بدون وعى

كنت اقوم بتحضير قهوتى الصباحية كالعادة واثناء ذلك اتابع مهام اليوم وارتبها وأثناء ذلك اخذت اردد على نفسى انى نويت الصيام وانى لست مضطرة لتجهيز إفطار صحى وأثناء شرودى مع هذه الافكار انتبهت فجاءة على صوت فوران القهوة معلنه ضرورة تنظيف الموقد على الفور لكن لحظة !!!!ا أنا صائمة اليوم لماذا اذن قمت بصنع القهوة ؟ لقد تم الأمر بلا وعى وكأنى منومة مغناطيسيا كالمعتاد قمت بما اعتدت عليه دون ان انتبه لذلك وهذا هو سر قوة العادات

ما هية العادات ؟وما هو تعريف العادات ؟

إن اغلب افعالنا اليومية تحكمها العادة وهذا هو سر قوتها ,إذ أنها تتم بدون جهد او تفكير العادات هى :افعال او سلوكيات يقوم بها الإنسان بإنتظام وبدون تفكير تقريبا ,وهى افضل وسيلة والاكثر واقعية لتمكنك وتجعلك خارقا
العادة كما عرفها دكتور إبراهيم الفقى فى كتاب قوة التفكير ":فكرة وضعها الإنسان فى ذهنه وربط بها احاسيسه ,وكررها اكثر من مرة حتى اصبح المخ
يعتقد أنها جزء ضرورى من تصرفاته
العادات لغة :جمع عادة اى ما يعتاده الانسان اى يعود اليه مرارا
تعريف العادة فى علم الاجتماع :
نشاط وتقاليد يمارسها المجتمع يحكم هذا الننشاط ,فى الغالب , فكر المجتمع وعقيدته
فى علم النفس :هى أنماط معتادة من السلوك ,مكتسبة ,ومتعلمة , ومتكررة ,تحدث ما قبل الشعور وليس بتفكير شعورى ,اى بدون وعى

كيف تتكون العادات ؟

مخ الأنسان شديد الكفاءة ويحول الافعال المتكررة الى عادات توفيرا للطاقة (فالعقل صفته انه كسول )وللعادات برمجة مترسخة وتزداد قوة بالممارسه والاستمرارية ,كما سبق فى تعريف العادة انها فكرة مرتبطة بمشاعر واحاسيس ,ارتباط السلوك بالمشاعر يعزز من ذلك السلوك
Jim Kwik يقول
information combined with emotion lead to long term memory
فارتباط المشاعر بالسلوك بيدعمه ويربطة بالذاكرة طويلة الامد مما يعزز من تكراره طلبا للمكافأة
مراحل تكون العادة :الفكرة
إذ ينتبه الانسان لشىء ويركز عليه لاسباب مختلفه اما لاهمية الشىء او بدافع الفضول فمثلا ادماننا للفيس بدا من باب الفضول, للتعرف عليه بل ادمان التدخين و حتى المخدرات او اى ادمان يتبع نفس الأستراتيجيه كانت بدايته مجرد إشباع الفضول

التسجيل
:إذ يقوم العقل بفتح ملف لهذا السلوك ويربطه بجميع الملفات المتشابههة
التكرار :
إذ يقررالانسان التكرار ليحصل على نفس المشاعر الايجابيه والتى تكون ,فورية ,للتخلص من مشاعر سلبية او لاشباع احتياجات غير مشبعه مثل :الشعور بقلة التقدير او قلة الانجاز او للشعور بالسيطرة والهيمنه او عند الشعور بالملل, فحتى يتخلص من هذه المشاعر السلبية , يلجأ لخداع نفسه بالبحث عن المتعه او السعادة ,وإن كانت مزيفة او لحظية او وهمية فيكتسب فى هذه الحالة هذا السلوك قوة كبيرة ويترسخ فينتج بتلقائية عند التعرض لأى مشاعر سلبية او اى مثير مشابه
التخزين
التكرار للسلوك يولد شعور بأهميته ,فتترسخ الفكرة او السلوك ليتحول إلى عادة
وهنا يجدر الأشارة الى الاستراتيجية العقلية
الأستراتيجيه العقليه :هى متتالية من الافكار محددة بتصورات داخلية او خارجيه لتجارب معينة تؤدى لنتيجة معينة نربطها بزمان ومكان محدد ,مدعمين لها بأعتقاد وتوقع فتصبح حقيقة

ما هى مراحل تكوين العادة ؟

مما سبق يتضح يتضح ان مكونات العادة اولا المثير :(الاشارة )المحفز سواء بصرى او لفظى ايا كان مصدره داخلى او خارجى ,مثلا عند الشعور بالملل او الشعور بالوحدة نسرع لمتابعة الفيس او اى من شبكات التواصل الاجتماعى او الشراء المرضى لاشباع حاجات غير مشبعة لإخفاء مشاعر القلق والحزن ثانيا الروتين (السلوك ) :العادة التى يمارسها ونعتادها ثالثا المكافأة ::الجائزة او الشعور بالسعادة او الشىء المستحب الذى نسعى للحصول عليه او للهروب من مشكلة ما للأسف اغلب العادات السيئة عائدها فورى مما يجعل اكتسابها سهل فى حين ان عائد العادات الايجابية مؤجل يستلزم فترة لنستشعر بقيمته ونلاحظه ,مما يستلزم وجود قوة إرادة وعزيمة قوية وهذا يحتاج إلى وعى وانتباه لذواتنا ومشاعرنا الحقيقية .

مم تتكون العادة ؟وما هى عناصرها ؟


يقول علماء االنفس ان العادة تتكون من ثلاثة عناصر مرتبطة ببعضها البعض العنصر الاول :المعرفة )اى المعرفة النظرية بالشىء المطلوب عمله العنصر الثانى :الرغبة )اى توافر الدافع والحافز والميل النفسى لعمل هذا الشىء العنصر الثالث :المهارة )اى القدرة على اداء السلوك والتمكن منه فإذا التقت هذه العناصر الثلاث فى عمل من الاعمال فقد تحول السلوك لعادة

ما هى أهمية العادات ؟

من أهمية العادات بعد ان تترسخ وتتحول من مجرد سلوك عابر إلى عادة متأصلة أننا لا نعانى عند ممارستها ,لا نجد صعوبة فى القيام بها , بل تتم بتلقائية وعفوية ويسر وسهولة فهى لا تحتاج لقوة إرادة ,لا تحتاج لعزيمة قوية بل تتم بانسيابية شديدة وهذا هو سر اهميتها ان استطعنا ان نكتسب عادات ايجابية بناءة فبامكاننا حل الكثير من المشاكل المزمنة التى كان السبب الاساسى وراءها هو تمكن العادات السلبية وصعوبة مخالفة ما اعتدنا عليه ,
ومن أهمية العادات انها على الرغم من انها سلوكيات اكتسبناها فى الماضى الا انها تشكل حاضرنا وتبلور مستقبلنا فان لم نكن واعيين بقدر كافى لعاداتنا وسلوكياتنا خاصة السيئة منها قد نقع فى مشاكل جمة قد لا ندرك عواقبها الا بعد فوات الأوان,
حتى نستشعر مدى اهمية العاداة وتوغلها فى حياتنا مثلا : الغضب عادة ,والحلم عادة ,الصبر عادة ,والسخط عادة ,الحمد عادة ,التسامح عادة ,القراءة عادة , المواظبة على التحسن عادة ,النظافة عادة فمثلا ان نلقى القمامة من شباك سيارتنا اثناء سفرنا عادة او ان نلقى بفضلات اكلنا او المناديل المستخدمة فى ارضية الفصل عادة ,تحمل المسئولية عادة , إن ساعدنا اولادنا انهم يتحملوا مسئولية ادواتهم الخاصة او مذاكرتهم او ملابسهم او حتى تحمل مسئولية مواعيد تدريبهم فهى عادة يتم اكتسابها ,المبادرة عادة ,التحكم فى اعصابك عادة ,ان تحكم هواك او ان يحكمك عادة ولن تتأتى إلا بالمران والممارسة
من اهمية لعادات إنها توفر الوقت والجهد والمال لانها ببساطة تحمينا من اهدار الوقت القابل للاستغلال فى ممارسة اعمال تعود علينا بالنفع مثل : التعلم ,العمل ,ممارسة نشاط او رياضة ,كما أنها بالممارسة والاستمرار تزداد الخبرة والكفاءة والتمكن من المهارة ,كما انها تحمينا من العادات السلبية مثل التسويف وما قد يترتب عليها من اضرار على عدة مستويات سواء الصحة او العمل او العلاقات
هل انت شخص واعى بعاداته ؟هل انت شخص يستحق ان يكتسب عادات إيجابية جديدة ؟القرار بين يديك
,

amera noureldeen

Building Strong Personality Diploma (Cambridge Training Academy ) Professional Master Degree In The Power Of Thinking (Cambridge Training Academy Professional PH.D.Degree In Ways To Integrate Education In Life (Cambridge Training Academy)

اترك تعليقك

×
×

Cart

%d bloggers like this: